"بان كي مون" يحث الرئيس المصري على "حماية حقوق الإنسان وصون كرامته"

تم النشر: تم التحديث:
SISI
DON EMMERT via Getty Images

حث الأمين العام للأمم المتحدة "بان كي مون"، الأحد 27 سبتمبر/ أيلول2015، الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، للمحافظة على حماية حقوق الإنسان وصون الكرامة الإنسانية في مصر والمنطقة.

بيان صادر عن مكتب الأمين العام للأمم المتحدة، ذكر أن بان كي مون التقى الرئيس المصري (على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك) داعيًا إياه إلى "اظهار القيادة في حماية حقوق الإنسان وصون الكرامة الإنسانية في مصر والمنطقة".

كما أثنى الأمين العام على القرار الذي اتخذه الرئيس المصري، الأسبوع الماضي، والمتعلق بـ "العفو عن 100 من السجناء بمن فيهم صحفيين في شبكة الجزيرة".

وأضاف البيان - أن "بان كي مون أعرب للرئيس المصري عن قلقه إزاء الأوضاع في ليبيا، وقال إنه يعول على دعم مصر لجهود الأمم المتحدة للتوصل إلى اتفاق هناك ودعم حكومة الوفاق الوطني الليبية".

وبحسب البيان، فقد أعرب بان كي مون عن تقديره للدور القيادي الذي تلعبه مصر في عملية السلام بالشرق الأوسط، مشددًا على ضرورة اتخاذ إجراءات سريعة للتقدم نحو اتفاق سلام فلسطيني إسرائيلي، وتحقيق المصالحة بين الفلسطينيين.