شاهد.. كيف قابل رئيس الوزراء التركي "المخترع" السوداني الصغير

تم النشر: تم التحديث:

التقى رئيس الوزراء التركي، أحمد داوود أوغلو الجمعة 25 سبتمبر/ أيلول 2015، بالطفل ذو الأصول السودانية أحمد وعائلته، على هامش حفل عشاء نظمه وقف "توركان" التركي بالمكتبة العام لنيويورك.

الطفل أحمد ذو الأصول السودانية، والبالغ من العمر 14 عاما، اعتقلته الشرطة بولاية تكساس الأمريكية، من داخل مدرسته الأسبوع الماضي، وذلك بعد صناعته لساعة في منزله وإحضارها للمدرسة من أجل إطلاع المدرسين عليها، غير أن إحدى معلماته اعتقدت أن الساعة عبارة قنبلة موقوتة، لتنذر على إثرها إدارة المدرسة التي استدعت بدورها الشرطة.

ولقي الطفل أحمد تعاطفا كبيرا عبر العالم، حيث دعاه مؤسس موقع فيسبوك ماراك زوكربيرغ لزياة مقر الشبكة الاجتماعية الأكبر في العالم، كما دعاه الرئيس الأمريكي باراك أوباما لزيارة البيت الأبيض، قائلا في تدوينة له على تويتر " ساعة رائعة، ألا تحب إحضارها إلى البيت الأبيض يا أحمد ؟، يجب علينا إلهام المزيد من الأطفال الذين يحبون العلوم مثلك، هذا ما يجعل أمريكا عظيمة".