الولايات المتحدة تفتح تحقيقا جزائيا ضد "فولكسفاغن" لبيعها 500 ألف سيارة مغشوشة

تم النشر: تم التحديث:
VOLKSWAGEN
ASSOCIATED PRESS

فتحت السلطات الأميركية تحقيقا جزائيا ضد مجموعة صناعة السيارات "فولكسفاغن" التي اعترفت بالغش في انبعاثات الغازات المسببة للتلوث في نحو 500 ألف سيارة بيعت في الولايات المتحدة.

وتخضع المجموعة الألمانية أصلا لتحقيق تجريه وكالة البيئة الفدرالية التي يمكن أن تفرض عليها غرامة تبلغ 18 مليار دولار.

كما تجري وكالة حماية البيئة في كاليفورنيا تحقيقات حول المجموعة التي قد تواجه دعاوى جماعية لزبائن يعتبرون أنهم خدعوا.

من جهة اخرى، أعلن نائبان في اللجنة الفرعية للطاقة والتجارة في مجلس النواب الأميركي أن هذه الفضيحة التي أثارت عاصفة في أوروبا ستكون محور جلسة استماع "في الأسابيع المقبلة" في الكونغرس. وفتحت تحقيقات ايضا في المانيا وايطاليا وفرنسا.