مصر: جدل يرافق الدعوة لإلحاق الأطفال بالجيش في سن 3 أعوام

تم النشر: تم التحديث:
EGYPT ARMY CHILDREN
KHALED DESOUKI via Getty Images

أثار دعوة أستاذ الطب النفسي في جامعة القاهرة يحيى الرخاوي، الجدل على الشبكات الاجتماعية، بعد أن طالب بدمج الأطفال في الجيش المصري ابتداءاً من سن الـ 3 سنوات.

فخلال مشاركته في برنامج “مفتاح الحياة” الذي تقدمه إيمان عز الدين على قناة “الحياة”، طالب الرخاوي بـ “تجييش الدولة”، بما في ذلك تعليم الأطفال، عن طريق إقامة سنوات دراسية تحت اسم "جيشي 1" و"جيشي 2"، على غرار KG1 وKG2.

ويرى الرخاوي أن دخول الأطفال إلى الجيش سيساهم في تعلمهم القراءة والكتابة، إلى جانب تعلم الحرف التي تساهم في بناء بلدهم.





وتتزامن دعوة الرخاوي مع قرار أصدرته وزارة التضامن الاجتماعي منذ أيام، بتكليف الشباب من الجنسين أداء الخدمة العامة، حتى ممن قُرر إعفاؤهم من أداء الخدمة العسكرية.

وتتنوع تكليفات الخدمة العامة، بحسب وزارة التضامن، بين الإرشاد السياحي والتوعية المرورية والبنوك، بالإضافة إلى أولويات العمل بمحو الأمية والتعداد والأسر المنتجة والتنمية وخدمات الطفولة ورعاية الأيتام والمسنيين وأخرى خاصة بالاحتياجات المحلية لكل محافظة، بحسب البيان.

دعوة أستاذ الطب النفسي في جامعة القاهرة أثارت الجدل على شبكات التواصل الاجتماعي، وفيما يلي نستعرض بعض ردود الفعل:

يحيى الرخاوي: "زي ما في حاجة اسمها (كي جي 1) .. احنا هنعمل حاجة اسمها (جيشي 1 - جيشي 2 ) وندخل الأطفال الجيش.. والبلد كلها تبقى جيش"..ودا قمة التخريف العلمي!

Posted by Abdel rahman Yussuf الشاعر عبدالرحمن يوسف on Monday, September 21, 2015

يحيي الرخاوي يدعو لدخول الأطفال الجيش من سن ٣ سنين ويبقي فيه جيشي ١ وجيشي ٢ .. أحيه هي الناس دي بتضرب ايه

Posted by Abdelmoneim Mahmoud on Sunday, September 20, 2015

حول الويب

بالفيديو.. يحيى الرخاوي يطالب بضم الأطفال من سن 3 سنوات إلى

الرخاوى: "وزير التربية والتعليم الجديد لازم يستقيل بعد ما نشر عن

بالفيديو.. «الرخاوي» يقترح إلحاق الأطفال بالجيش: يكون هناك «جيشي وان» بدلا من «كيجي وان»

أستاذ طب نفسي: أنصح وزير التعليم بتقديم استقالته بشرف.. ومستعد لمساعدته في تعلم اللغة العربية

يحيى الرخاوي لوزير التربية والتعليم: استقيل و"روح اتعلم عربي"

بالفيديو.."الرخاوي" لـ"وزير التربية والتعليم": "روح إتعلم عربي و قدم إستقالتك بشرف"