مربو ماشية وقصابون مصريون يقولون ارتفاع أسعار اللحوم ليس بسببهم

تم النشر: تم التحديث:

مع اقتراب عيد الأضحى قال مربو ماشية وقصابون في سوق للماشية في مدينة الاسكندرية بمصر الإثنين 21 سبتمبر/ أيلول2015 إن ارتفاع أسعار اللحوم ليس بسببهم.

وفي الآونة الأخير ارتفعت أسعار اللحوم بشدة في مصر فيما يجد الفقراء صعوبة في شرائها مع زيادة الطلب عليها أثناء عيد الأضحى.

قال مربي ماشية يدعى حسن الصلحاني "بالنسبة للأسعار انتم كل يوم كلام عليها في التليفزيون.. كل ده ..أسعارها سببها إيه .. السبب العلف .. أولاً مش بند أول ولا جزار ولا تاجر ولا سوق .. السوق زي ما إنت شايف كلها بتعاني .. كلها عايزة أسعار .. كلها عايزة تبيع وعايزة تمشي .. ما هو كل الناس ماشية النهاردة متضايقة .. الأسعار رافعة .. من كم لكم."

جشع التجار

ويقول قصاب من الاسكندرية يدعى سيد شاكر إن جشع التجار هو السبب في ارتفاع الأسعار.

ويضيف "وسعر الغنم ده غالي .. غالي من الأساس .. التجار اللي هي بتبيعها .. هو اللي مغليها .. يعني حرام إن الجزار (القصاب) بيبيع ب 100 (100 جنيه) ب 120 (120 جنيه) يعني ده يعني مش بالساهل .. الفقير يأكل إزاي .. والأساس أصله بييجي من التجار اللي فوق اللي هما (هم) صحبات (أصحاب) الحاجة دي."

وقالت أمل يوسف وهي طبيبة بيطرية تعمل في مجزر للذبح إن الماشية تفحص جيدا قبل ذبحها.

وأوضحت تتم عملية الكشف على الرأس أولا ثم اكشف على الغدد التي توجد في الراس - بأكشف على إذا كان في اللي هي السست دية اللي هي اللحمة -اللحمة يعني اللي هي بردك إذا كان في خصيلات ديدانية - إذا كان في سل - بيدخل بردك على الدبيحة باكشف على الدرنات إزاي كان في سل - واكشف على الكبدة إذا كان فيه سل - وعلى القلب بردك ممكن يكون في خويصلات ديدانية - وبردك كل حاجة عيني على كل حاجة بردك في الدبيحة يعني - والطحال وكله - والأمعاء - اللي بتستاهل طبعاً ان هي غير صالحة للاستهلاك الادمي بتتعدم."