السعودية تصارع كورونا في الحج بعدد من الإجراءات.. تعرف عليها

تم النشر: تم التحديث:
PILGRIMS
إجراءات وقائية لحجاج بيت الله الحرام | ASSOCIATED PRESS

في الوقت الذي أعلنت فيه السعودية عن تسجيل 4 حالات وفاة جديدة بفيروس كورونا المسبب لمرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية، تزداد المخاوف من ارتفاع تلك الأرقام مع توافد الحجاج لسهولة انتشار هذا المرض بين الأوساط المزدحمة، مما دفع السعودية لاتخاذ عدد من الإجراءات والخطوات بهذا الصدد.


"كورونا.. سنوقفك"


نفذت مراكز المراقبة الصحية بمطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة خطط محكمة لحجاج الداخل والتي ساعدتها على اكتشاف عدد من الحالات منها ما هو مؤكد، ومنها مشتبه به مصاب بفيروس كورونا.

وأشار مدير مركز المراقبة الصحية بمطار الملك عبد العزيز الدولي الدكتور عبد الغني المالكي لـ"هافينتغون بوست عربي" إلى أنه يتم إجراء مناظرة عامة لحجاج الداخل عبر بوابة الوصول المحلي وتوزيع النشرات التوعية عن فيروس كورونا.

وأضاف المالكي أن "الحالة الصحية لضيوف الرحمن مطمئنة للغاية وليس هناك أي حالات وبائية، وفي حالة اكتشاف حالة مشتبه بإصابتها بمرض كورونا يتم الكشف عليها بواسطة فريق للتدخل السريع ومن ثم تحويلها عبر المسار الآمن، وإخراجها عبر إسعاف عالي التجهيز لمجمع الملك عبد الله الطبي بجدة".

وقد أطلقت كلية الطب بجامعة الملك عبد العزيز في مدينة جدة حملة توعية بعنوان "كورونا.. سنوقفك"، وتضمنت الحملة زيارة ميدانية إلى مطار الملك عبد العزيز تزامناً مع وصول الحجاج، قام خلالها الطلاب بتوزيع المنشورات التوعوية والمعقمات للحجاج القادمين والإجابة عن استفسارات الحجاج بما يخص وطرق الوقاية من كورونا.


استشارات على مدار الساعة


مراكز المراقبة الصحية بأطباء من جامعة أم القرى تعمل على مدار الساعة، وحول ذلك توضح الدكتورة آلاء عبد الله أبو جبل إحدى المشاركات في الحملة من جامعة أم القرى لـ"هافينتغون بوست عربي" أن هذه الإجراءات الاحترازية والوقائية نفذت على جميع القادمين لأداء فريضة الحج، حيث تم إعطاء العقار الوقائي لـ (849.29) ألف حاج.


خطباء ضد الفيروس


من جهتها وجهت وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، خطباء الجوامع في مختلف مناطق المملكة، بالتطرق في خطب يوم الجمعة، إلى كورونا، جاء ذلك في تعميم موجّه من وكيل الوزارة لشؤون المساجد والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبد العزيز السديري، إلى مديري فروع وزارة الشؤون الإسلامية بهذا الشأن.

وشدد التعميم على أهمية إبلاغ المصلين بالفتوى الصادرة عن هيئة كبار العلماء بشأن "كورونا"، والتي تنص على منع إدخال الإبل إلى المشاعر المقدسة، والاكتفاء بذبح البقر والغنم في الهدي والأضاحي، وعدم ذبح الإبل أو إدخالها إلى المشاعر وما حولها، تجنباً لانتقال العدوى.


غرف عزل في عرفات


وفيما يتعلق بحجاج عرفة فقد أكمل مستشفى "شرق عرفة" استعدادته لاستقبال أي حالة، وذلك من خلال تجهيزه للحالات المشتبه بها، إضافة إلى مشروع غرف عزل في العناية المركزة والتي لها إمكانية التعامل مع الحالات الحرجة المصابة بالفيروس.
ويعتبر قسم العناية المركزة في المشفى من أكبر أقسام العناية بمنطقة المشاعر بسعة 52 سريراً.

ووفق بيانات وزارة الصحة، فقد ارتفع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس "كورونا"، التي تم تسجيلها منذ ظهور المرض في يونيو/ حزيران 2012، إلى 1244 حالة، توفيت 532 حالة منها، بينما تماثلت 668 حالة للشفاء، ومازالت 41 حالة تحت العلاج، وسبع حالات معزولة منزلياً.

وكورونا القاتل والذي يعصف بالمملكة منذ عام 2012 لم يكتشف له مضاد حيوي من قبل وزارة الصحة السعودية إلى الآن، فيما تحفظت وزارة الصحة والتزامها الصمت حيال تفاصيل جهاز Asepticsure الكندي الخاص بمكافحة كورونا.