راقصة مصرية تثير الجدل بعد ترشحها للانتخابات البرلمانية

تم النشر: تم التحديث:

"أينعم بتوع السياسة مكارين، لكن ربنا يكفيك شر مكر العوالم"" .. عبارة شهيرة وردت في فيلم "الراقصة والسياسي" للراقصة (نبيله عبيد) قالتها للسياسي (صلاح قابيل)، تردت على ألسنة العديد من المصريين عقب إعلان لجنة الانتخابات المصرية رسميا قبول ترشيح أوراق الراقصة سما المصري، ودخول الراقصة في وصلات نقاش حادة مع معارضين لترشيحها عبر الفضائيات.

واكتسبت الراقصة المصري شهرتها الحقيقية لمعارضتها لـ "الإخوان المسلمين" والرئيس الأسبق محمد مرسي، وأيضاً الرئيس الأميركي باراك أوباما، وإنشاءها قناة تسمى بقناة "فلول" للسخرية من ثوار 25 يناير والاخوان الذين يطلقون لفظة "الفلول" على أعضاء حزب الرئيس الاسبق مبارك (الوطني) المنحل.

وأطلقت سما في سبيل الدعاية الانتخابية، فيديو كليب بعنوان "سما في البرلمان" صورته في شوارع هولندا في فبراير الماضي عندما تم فتح باب الترشيح لأول مرة قبل أن يتم تأجيلها إلى سبتمبر الجاري، وذلك أثناء تواجدها هناك لتكريمها من الهيئة الهولندية القبطية.

وظهرت "سما" وهي ترقص بجلباب بلدي في كليب، وتقول كلمات الأغنية في الكليب "صباحكوا فل، مساءكم فل يا مصريين يا أحباب الكل، أنا من هولندا رشحت نفسي للبرلمان، في الأزبكية هكون معاكوا في كل مكان، ومش خايفة من حزب النور ولا الإخوان هاعمل دعاية هنا وهناك وفي كل مكان".

حزب الحريات

وأعلنت الراقصة slh أنها سوف تعتزل الرقص والفن لو فازت في الانتخابات، ولكنها سوف تعود للرقص لو خسرت، كما أعلنت عن تأسيس حزب جديد تحت اسم "حزب الحريات" قالت أنه سوف يضم شخصيات عامة، ويكون هدفه الرئيسي الدفاع عن الحريات، خصوصاً الحريات المتعلقة بالمرأة والطفل وحرية اعتناق الديانة من دون التعرض لقيود حكومية تتمثل في عدم كتابة اسم الديانة لغير أصحاب الرسالات السماوية (اليهودية، المسيحية والإسلام)، وأعطت مثلاً عن البهائيون في مصر من رفض الدولة كتابة اسم ديانة البهائيّين في بطاقة الرقم القومي المصري.

ممثلات تحت قبة البرلمان

و"سامية أحمد عطية عبد الرحمن" الشهيرة باسم "سما المصري"، ليست الوحيدة بين الراقصات والفنانات اللواتي أعلن عن ترشحهن للبرلمان المقبل، وقبول اللجنة أوراقها، إذ سبقها هند عاكف، وهي ممثلة مصرية ولاعبة سيرك سابقة، وابنة أخت الراقصة الاستعراضية الشهيرة الراحلة نعيمة عاكف، وهي المرة الثانية لهند عاكف للترشح في انتخابات 2015، بعد فشلها في الحصول على مقعد في انتخابات برلمان 2012.

كما يترشح في الانتخابات المقبلة أيضا الممثلة تيسير فهمي والممثل أحمد ماهر والممثل حمدي الوزيري والمخرج خالد يوسف والمطرب مصطفى كامل.

وفي سنوات سابقة ترددت شائعات عن نية راقصات وممثلات ترشيح أنفسهن للبرلمان، ولكن أقتصر الامر على الممثلات فقط وأشهرهن مديحة يسري وتيسير فهمي، كما ظهرت تحت قبة البرلمان الممثلات ليلي علوي وإلهام شاهين وتيسير فهمي للمشاركة في لجنة تعديل الدستور عام 2013.

جدل شعبي وسياسي

وأثار ترشح سما المصري للانتخابات البرلمانية المقبلة جدلاً بين السياسيين وعلى الفضائيات.

وسبق لها أن اصطدمت مع البرلماني السابق حيدر بغدادي، السياسي البارز والبرلماني عن الحزب الوطني المنحل، حيث تقدمت سما المصري ببلاغ ضده تتهمه بتهديدها بالقتل لأنه غاضب من ترشيحها في نفس دائرته الانتخابية، هو والنائب السابق رجب هلال حميدة.

وحولت نيابة غرب القاهرة البلاغ المقدم من المصري ضد بغدادي بالسب والقذف والتهديد لثنيها عن النزول للدائرة وإجراء جولات ميدانية لمقابلة المواطنين، بحسب قولها في البلاغ، ما أضطر النائب السابق (بغدادي) لكتابة تعهد أمام النيابة بعدم التعرض لها.
المصري اصطدمت أيضا مع المحامي سمير صبري الذي دخل معها في عدة حوارات عبر الفضائيات، وقال إنه سوف يترك الحي الذي يقيم فيه (الجمالية بالقاهرة) لو فازت فيه، معتبرا أن ترشح الفنانة سما المصري، في انتخابات مجلس النواب، "يجعل منطقة الجمالية في خطر".

وانفعل صبري، في حواره مع الإعلامي وائل الإبراشي ببرنامج العاشرة مساءً، على قناة "دريم2"، موجهًا انتقادات لسما المصري، التي ردت عليه ووضعته في موقف محرج بالقول إنه كان المحامي الخاص بالمطربة التونسية "نجلا" المعرفة إعلاميًا باسم "مطربة الحصان".

سما المصري تحرج سمير صبري بسبب المطربة التونسية "نجلا"

Posted by Talk show Masralarabia on Wednesday, September 16, 2015

واتهمت سما المصري، المحامي سمير صبري بالتناقض قائلة: "كيف تدافع عن راقصة ممنوعة من دخول مصر بسبب الكليبات الإباحية، وترفض ترشحي لمجلس الشعب بسبب كليبات أتحدث فيها عن الشبشب".