روحاني: "الموت لأميركا" شعار سياسي وليس إعلان حرب

تم النشر: تم التحديث:
HASSAN ROUHANI
ATTA KENARE via Getty Images

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن شعار "الموت لأميركا" الذي يردده الإيرانيون ما هو إلا "شعار" للتذكير بالأزمات المتعددة منذ 35 عاما بين طهران وواشنطن وهو ليس إعلان حرب ضد الشعب الأميركي.

وفي مقابلة مع برنامج "60 دقيقة" الذي تبثه محطة "سي بي اس" الاحد المقبل، اعتبر روحاني أن هذا الشعار الذي يردده المصلون الإيرانيون باستمرار خلال صلاة الجمعة ما هو إلا ردة فعل سياسية على سياسة الولايات المتحدة ضد إيران.

وأوضح في المقابلة التي نشرت المحطة مقاطع منها مساء الجمعة 18 سبتمبر/ أيلول2015 أن هذا الشعار ليس موجها ضد الشعب الأميركي مشيرا إلى احترم الشعب الإيراني للشعب الأميركي.

روحاني أضاف أن "الشعب الايراني لا يسعى إلى شن الحرب ضد أي بلد. معتبرا أن سياسة واشنطن كانت ضد مصالح الشعب الإيراني ومن المنطقي إذاً أن يكون الشعب الإيراني حساسا حول هذه المسألة".

الرئيس الإيراني ذكر بأنه "عندما انتفض الشعب الإيراني ضد الشاه فإن أميركا دعمت الشاه حتى اللحظة الاخيرة".

ومنذ شهور تحسنت العلاقات الأميركية الإيرانية بعد التوقيع على الاتفاق النووي بين طهران ودول الغرب والذي بموجبه تجمد إيران أنشطتها النووية مقابل رفع العقوبات الاقتصادية والعسكرية بشكل تدريجي.