طفل عراقي يُقتل في ألمانيا أثناء احتفاء باللاجئين

تم النشر: تم التحديث:
IRAQI CHILD REFUGEES
Iraqi refugee children from Mosul sits at Khazir refugee camp outside Irbil, 217 miles (350 kilometers) north of Baghdad, Iraq, Friday, June 13, 2014. The Islamic State of Iraq and the Levant, the al-Qaida breakaway group, on Monday and Tuesday took over much of Mosul in Iraq and then swept into the city of Tikrit further south. An estimated half a million residents fled Mosul, an economically important city. (AP Photo) | ASSOCIATED PRESS

قتل طفل عراقي(3أعوام) خلال حفل للترحيب باللاجئين في بلدة إشفايلر الألمانية الخميس 17 سبتمبر/أيلول 2015 بعد رحلة من بلاده قطع خلالها 4 آلاف كم، برفقة عائلته.

المدعي العام لمنطقة إشفايلر قال إن الطفل كان يتأرجح على حبل معلق بين حوضي زهور كبيرين عندما سقط أحدهما عليه وسحقه. وأضاف يوست شوتسبرج "أمرنا بتشريح الجثة ولا يوجد دليل على جريمة جنائية".

كذلك بيّن المتحدث باسم البلدة أن الصبي حضر حفل الترحيب الذي نظّمه سكان محليون ومنظمات إغاثة برفقة والديه وشقيقه البالغ من العمر 9 أعوام" كان حادثا مأساويا للغاية، مساعدة نفسية عُرضت على والدي الصبي وشقيقه".

وأشار رينيه كوستانتيني إلى أن العائلة العراقية وصلت إلى إيشفايلر قبل 4 أسابيع فقط على أمل بدء حياة أفضل في ألمانيا.

حول الويب

برنامج ألماني لدمج اللاجئين القصّر بالمجتمع