مغامرون يقفزون من المرتفعات لجذب السياح.. شاهد منطقتهم الجميلة

تم النشر: تم التحديث:

مهنة خطرة يقوم بها غطاسو مدينة اكابولكو المكسيكية، بقفزهم من على ارتفاع 35 مترا إلى وسط البحر لإبهار السياح القادمين إلى منطقتهم.

القفز، قبل أن يتحول إلى وسيلة للرزق، بدأ كتقليد قبل 80 عاما حين تحدى الصيادون في المدينة بعضهم بعضا في الانطلاق من على تبة إلى وسط المياه، بعد ذلك أصبح مصدرا لجذب السياح ولشهرة المكان.

المسافة التي يستغرقها المغامرون منذ الوثب وحتى الارتطام بالماء تصل 3 ثوان بسرعة 90 كم في الساعة. وأكثر ما يقلقهم ليس الخطر ولا الضرر، وإنما انحسار الحركة السياحية في الآونة الأخيرة.

فقبل 10 سنوات كانت 150 سفينة سياحية تحط رحالها في مرفأ اكابولكو سنويا، لكنها اليوم لم تعد تتجاوز العشر. ومن الأسباب المؤدية إلى تراجع الحركة السياحية ارتفاع وتيرة الجرائم التي تجعل من هذه المدينة أعنف مدن المكسيك.