"ولاية سيناء" يقتل ضابط مصري كبير في هجوم على كمين أمني بالعريش

تم النشر: تم التحديث:
QWATALJYSHALMSRYFASYNAA
قوات الجيش فى سيناء | social media

أعلن تنظيم ولاية سيناء الخميس 16 سبتمبر/ أيلول 2015، عن قيامه بقتل ضابط شرطة مصري برتبة لواء برصاص في مدينة العريش بمنطقة شمال سيناء التي يتمركز بها التنظيم المناهض للسلطات المصرية.

وفي وقت سابق الأربعاء قال الجيش المصري إن جنديا قتل أثناء اشتباكات في شمال سيناء مع جهاديو ولاية سيناء فرع تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في مصر.

وزارة الداخلية المصرية من جانبها أكدت مقتل لواء الشرطة خالد كمال عثمان من قوة الأمن المركزي مساء الأربعاء إثر قيام مجهولين يستقلون سيارة بيضاء اللون بإطلاق الأعيرة النارية باتجاه أحد المناطق الأمنية بميدان النصر دائرة قسم شرطة ثان العريش.

ولاية سيناء في بيان نشر على تويتر في وقت مبكر الخميس أعلن المسؤولية عن قتل لواء الشرطة.

وقال المتحدث باسم القوات المسلحة إن جنديا قتل الأربعاء في اشتباكات مع "عناصر جهادية" في اليوم العاشر لعملية أمنية واسعة للجيش والشرطة ضد جماعة ولاية سيناء.

الجيش أكد مقتل 6 عناصر من التنظيم أثناء زرعهم عبوات ناسفة لاستهداف القوات، كما ألقت القبض على 22 شخصا في سيناء.

المتحدث العسكري كان قد أعلن الثلاثاء مقتل جنديين في العملية التي تسمى "حق الشهيد" بالإضافة إلى 55 "عنصرا جهاديا" خلال المواجهات بين الجانبين.

وولاية سيناء أخطر جماعة جهادية في مصر وقتلت مئات من أفراد الجيش والشرطة على مدى العامين الماضيين بعد إعلان الجيش الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

وكانت الجماعة تسمي نفسها أنصار بيت المقدس قبل أن تبايع تنظيم الدولة الإسلامية وتغير اسمها في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

حول الويب

مصر.. مقتل لواء أمن مركزي في هجوم بالعريش والقوات تلاحق "مجهولين ...

الجيش المصري يقتل بالخطأ 12 بينهم سياح ميكسيكيون.. وميكسيكو ...

تعرف على أبرز 8 محطات في تاريخ داعش بمصر - هافينغتون بوست عربي

مقتل ضابط شرطة كبير وجندي برصاص مسلحين في سيناء