مراهقة بمتلازمة "داون" تتحول إلى نجمة عالمية بنحو نصف مليون متابع.. شاهد

تم النشر: تم التحديث:

امرأة مولودة من دون ذراع، وأخرى مصابة بمتلازمة داون، خطفن الأضواء في عرض للأزياء أقيم في نيويورك، بمشاركة ذوي الاحتياجات الخاصة.

عالم الموضة انفتح على ذوي الاحتياجات الخاصة عقب انتقادات وجهت لعالم الموضة والمصممين لتركيزهم على عارضات أزياء من أصحاب المقاييس المثالية.

هذا العرض الذي نظمته شركة "اف تي ال مودا" المؤلفة من مصممين إيطاليين شباب جاء في إطار أسبوع الموضة في نيويورك.

عبور شابة أسترالية من ذوي الاحتياجات الخاصة ممر عرض الأزياء ألهب حماس الجمهور ما أثار ارتياحا ظاهرا لديها، تجلى عبر شبكها يدها بالأيدي الممدودة من الحاضرين في الصف الاول.

مصير الأسترالية مادلين تغير في مايو/ أيار الماضي عندما نشرت صورا لها تظهرها بوضعيات شبيهة بتلك التي تتخذها عارضات الازياء.

وانتشرت هذه الصور بسرعة في العالم وجذبت الآلاف. وبات عدد المتابعين لها ما يقارب نصف مليون.