ناشطتان عاريتان تقتحمان مؤتمراً إسلامياً في فرنسا

تم النشر: تم التحديث:
FEMEN FRANCE
Social Media

اقتحمت ناشطتان نسويتان منصة مؤتمر مخصص لمناقشة حقوق المرأة في الإسلام قرب العاصمة الفرنسية باريس.

وأظهر فيديو نشر على يوتيوب أحد الحاضرين يقوم بركل إحدى الناشطتين لطردهما من المسرح، أثناء سحبهما خارج منصة المؤتمر الذي عُقد مساء الأحد 13 سبتمبر/أيلول الجاري.

وتنتمي الناشطتان إلى المجموعة النسوية المعروفة بـ “فيمن Femen”، والتي يقوم منتسبوها بالاحتجاج من خلال كتابة عبارات على صدورهن العارية.

ويظهر الفيديو، ركض الناشطتين اللتين تتراوح أعمارهما بين 25 و31 عاماً، باتجاه رجلي دين كانا يلقيان خطبةً على المنصة، وقيامهما بخلع ملابسهما وانتزاع مكبر الصوت، فيما كتبتا على صدريهما "أنا رسولة نفسي" و"لا أحد يُخضعني".

من جانبها، نشرت المجموعة التي تنتمي إليها الناشطتان تغريدةً أدانت فيها التعامل “بوحشية” أثناء إخراج الناشطتين من المسرح.

ونقلت صحيفة “تليغراف” البريطانية عن مسؤولة “فيمن” آنا تشفنشنكو، أنه تم اعتقال الناشطتين وإطلاق سراحهن لاحقاً بعد الاستجواب.

منظمو المؤتمر من جانبهم لجأوا إلى فيسبوك لحشد الحاضرين للتوافد إلى الحدث الذي تحتضنه منقطة بونتواز قرب باريس، وأضاف المنظمون أن الناشطتين وقعتا “ضحايا للإعلام المضاد للمسلمين”، ما دفعهما لاقتحام المؤتمر.

حول الويب

اقتحام امرأتين من "فيمن" لمؤتمر إسلامي في ضواحي باريس

ناشطتان من "فيمن" تقتحمان "المعرض الإسلامي" قرب باريس

بالصور..إمرأتان عاريتان من حركة "فيمن" يقتحمان مؤتمرًا إسلاميًا فى باريس

باريس: ناشطات فيمن يتعرين في ملتقى لنساء محجبات

بالفيديو.. أبو عميرة: هناك خطأ تربوى فيمن يعدون المناهج الدراسية