"حرش بيروت".. إعادة افتتاحه بعد منعه على اللبنانيين لمدة 20 عام

تم النشر: تم التحديث:

أعيد افتتاح حرج بيروت، وهو مساحة خضراء طبيعية واسعة في العاصمة اللبنانية كانت مقفلة أمام الزوار منذ عقدين لأسباب تختلط فيها السياسة بنقص الموارد والإمكانات.

على مدخل الغابة الجميلة، رفعت لوحة كبيرة كتب عليها "رجعنا على حرش بيروت"، بينما كان عشرات الأشخاص، معظمهم من العائلات، يدخلون الغابة الواسعة للتنزه والتعرف على معالمها.

وكان محافظ بيروت اتخذ قرارا، بضغط من المجتمع المدني، بإعادة فتح الغابة أمام الزوار كل يوم سبت من كل أسبوع من الساعة السابعة صباحا حتى السابعة مساء.

وكانت بلدية بيروت متمسكة بقرار إقفال هذه المحمية الطبيعية التي تشكل المساحة الوحيدة الكبيرة الخضراء في المدينة ذات الكثافة السكانية المرتفعة، بحجة أنها غير مجهزة ببنى تحتية تخولها استقبال أعداد كبيرة من الزوار.

بالإضافة إلى الخشية من تحولها إلى مساحة توتر بين الزوار على خلفية الأزمات السياسية والاجتماعية التي يشهدها لبنان.