محاكمة عسكرية للشيخ القرضاوي و37 آخرين بتهمة قتل ضابط مصري

تم النشر: تم التحديث:
YUSUF ALQARADAWI
Anadolu Agency via Getty Images

أحالت النيابة المصرية السبت، 5 سبتمبر/ أيلول 2015 الداعية الإسلامي الشيخ يوسف القرضاوي و37 آخرين من أنصار الرئيس السابق محمد مرسي، إلى المحكمة العسكرية بتهمة إنشاء خلايا مسلحة قتلت ضابط شرطة.

وقالت النيابة إنه ألقي القبض على 35 شخصا، متهمة قيادات جماعة الإخوان المسلمين بتحريضهم على القيام بأعمال عنف.

بيان النيابة أشار إلى أن من بين المعتقلين شخصيتين بارزتين من جماعة الاخوان المسلمين.

إضافة إلى ذلك، سيحاكم الداعية يوسف القرضاوي الذي يعيش في قطر "غيابيا" مع مشتبه بهما آخرين على الأقل يعيشان خارج البلاد.

وهؤلاء متهمون بتنفيذ أو التخطيط لتنفيذ تفجيرات عدة في القاهرة، ومتورطون في اغتيال عقيد في الشرطة في أبريل/ نسيان الماضي.

واعتقلت قوات الأمن المصري ألاف الإسلاميين منذ أن أطاح الجيش بالرئيس ي محمد مرسي في العام 2013.

كما قتلت خلال الأشهر التي تلت عزل مرسي مئات من المتظاهرين.

وفي المقابل قامت الحركات الجهادية بقتل مئات الشرطيين والجنود، خصوصا في شمال سيناء معقل تنظيم أنصار بيت المقدس الذي أعلن ولاءه لتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) وأطلق على نفسه اسم "ولاية سيناء".

ويؤكد الجهاديون أن هجماتهم هي رد على عمليات القمع.