تضامن لم تشهده أوروبا مع اللاجئين بعد انتشار صورة الطفل الغريق

تم النشر: تم التحديث:

أثارت صورة الطفل السوري الغريق ألان شنو، ممددًا على شاطئ تركي، موجة تضامن هائلة مع المهاجرين، لم تشهد أوروبا مثلها من قبل، مع توارد هبات قياسية وانشاء صناديق طارئة وتعبئة شعبية.

صورة جثة الطفل البالغ الثالثة من العمر، والذي قضى مع 11 مهاجراً أخرين بينهم شقيقه ابن الخامسة، تسببت في صدمة حقيقية للعالم.

رد فعل هولندا

فرغم عدم اكتراث الهولنديين كثيراً حيال أزمة المهاجرين، إلا أن الصورة شكلت "محركا هائلاً" لتقديم الهبات، على ما أفاد موظف في مجلس اللاجئين لوكالة الصحافة الفرنسية.
الموظف الذي طلب عدم كشف اسمه قال "كان الناس من قبل يخافون قليلًا من وصول اللاجئين، والآن بدأوا يدركون أن علينا بذل المزيد نحوهم".

تضامن في الأوساط الرياضية

التضامن مع الطفل الغريق، وصل إلى الأوساط الرياضية، حيث أنشأت اللجنة الاولمبية صندوقا طارئا بقيمة مليوني يورو لتمويل برامج مساعدة اللاجئين، فيما أعلن نادي بايرن لكرة القدم في ميونيخ منح مليون يورو.
كما يعتزم النادي الابرز في ألمانيا جمع مليون يورو من خلال مباراة ودية تنظم خصيصا لمساعدة اللاجئين.
وسيدخل لاعبو الفريق لدى ملعب اليانز أرينا وهم يمسكون طفلاً ألمانيا بيد، ولاجئًا شابا باليد الآخرى، خلال مباراة البطولة المقبلة في 12 سبتمبر/ ايلول.

الأموال تتدفق

"مايغرانتس اوفشور ايد ستيشن" منظمة غير حكومية مالطية وهي مركز لمساعدة المهاجرين تلقت هي الأخرى منذ نشر الصورة، تدفقًا قياسيًا من الأموال بلغ 600-ألف يورو.
وقال كريستيان بيريغرين المتحدث باسم المنظمة "إن موجة اللامبالاة تنحسر".

في إشارة إلى حالة اللامبالاة التي كانت لدى الكثيرين تجاه أزمة اللاجئين.

وتقدم أكثر من عشرة آلاف مانح خلال الساعات الـ48 الأخيرة، خاصة من الولايات المتحدة وبريطانيا وتركيا وألمانيا والبرازيل، بحسب المنظمة المالطية.

وفي سويسرا تلقت المنظمة غير الحكومية "لا شين دو بونور" (سلسلة السعادة) 600 ألف فرنك سويسري (550 ألف يورو) في الفترة بين الاثنين والأربعاء وتلقت منذ الخميس 1,2 مليون فرنك سويسري (1,1 مليون يورو).

واضطرت الهيئة الهولندية لطالبي اللجوء إلى توظيف ستة أشخاص إضافيين الخميس، للرد على الاتصالات الهاتفية، بعدما واجهت "سيلا" من الاتصالات من مانحين ومتطوعين.

وفي السويد اقنع يوناس الغكويست رئيس شركة "بي 3 آي تي" المعلوماتية زملاءه بتخصيص الميزانية التي رصدتها الشركة لقضاء عطلة نهاية اسبوع في روما وقدرها 400 ألف كورون (42500 يورو) لمساعدة اللاجئين.

وقال "كنت متوجهًا إلى اجتماع، حين شاهدت صورة الولد الصغير، تأثرت كثيراً وقررنا إلغاء الرحلة إلى روما".

أما منظمة "راديويالبن" السويدية التي تجمع طوال العام أموالاً لمشاريع انسانية على موقعها الالكتروني أشارت إلى أنها تلقت أكثر من ستة ملايين كورون (حوالي 630 ألف يورو) من الهبات خلال أيام قليلة.

مالين لاجيه المتحدث باسم منظمة أطباء بلا حدود، أكد أن صورة الطفل ايلان سرعت الالتزام الشعبي بالتبرع، وأضاف "سجلنا الخميس عدداً من طلبات الانتساب كمانحين منتظمين يفوق بعشرة أضعاف ما نسجله في يوم عادي".

كذلك أفادت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة عن "زيادة هائلة" في الهبات، وفق تأكيدات المتحدثة باسمها ميليسا فليمينغ.

لكنها أشارت إلى أنها لم تتلق سوى 35% من التمويل الضروري للاجئين الذين هم بحاجة إلى مساعدات أساسية في الدول المحاذية لسوريا".

تشريعات مشددة في المجر

يأتي ذلك فيما أقر برلمان المجر الجمعة، تشريعات جديدة مناهضة للمهاجرين الذين وصفتهم بغير الشرعيين.

التشريعات التي اقترحتها حكومة رئيس الوزراء فيكتور اوربان، تنص على قانون يعزز احتمال انتشار الجيش على الحدود، ومعاقبة الهجرة غير الشرعية بالسجن مدة تصل إلى ثلاث سنوات.

وأقرت التشريعات بشكل عاجل وبغالبية كبيرة، حيث وافق عليها 140 صوتا مقابل 33 صوتاً.

وقال اوربان في بيان "إن حقبة جديدة ستبدأ في 15 سبتمبر / ايلول عند دخول التشريعات الجديدة حيز التنفيذ.

وأضاف "سنكون اقلية في قارتنا إذا لم نقم بحماية حدودنا، مع مواصلة عشرات الملايين من المهاجرين المجيء إلى أوروبا".

وانتقد اوربان الذي يتبنى موقفاً متشدداً تجاه اللاجئين، موقف ألمانيا، متهما اياها بتشجيع هذه الظاهرة.

والمجر، إحدى دول العبور الرئيسية في أوروبا الوسطى، وصل إليها الخميس 3300 مهاجر في يوم واحد، وهو رقم قياسي بحسب المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

حول الويب

اوروبا: موجة تضامن هائلة مع المهاجرين بعد صورة الطفل السوري الغريق

موجة تضامن هائلة مع المهاجرين في اوروبا بعد نشر صورة الطفل السوري ...

بالصور.. من هو الطفل الغريق الذي هز العالم وماذا كتبت الصحف العالمية ...

أخبارك.نت | جوتيريس: أوروبا تشهد لحظة فارقة في مواجهة أزمة اللاجئين

وفاة الطفل ايلان مأساة سورية تتكرر نزوح فلجوء فغرق | جريدة الأنباء ...