دور السينما في طرابلس تغلق أبوابها واحدة تلو الأخرى.. شاهد

تم النشر: تم التحديث:

تفاخرت العاصمة الليبية سابقاً بدور السينما الموجودة فيها، حيث يأتي الأزواج المتأنقون لحضور العرض الليلي، لكن كيف تغير هذا ؟

اليوم، السينما الوحيدة الباقية في "طرابلس"، فقدت سحرها، بعض ما أصبحت منطقة خاصة بالرجال فقط، حيث تقدم وجبة من الأفلام المليئة بالعنف، بجانب تحذيرها من دخول النساء.

لكن المدينة التي كنيت بـ "عروس المتوسط"، تضطرب بشدة بعد أن أصبحت عاصمة مدارة من قبل الإسلاميين، تعج بالصراع والفوضى السياسية.