مصريون يرفضون اقتراح ساويرس بشراء جزيرة يونانية للسوريين

تم النشر: تم التحديث:

رفض مصريون على موقع تويتر اقتراح رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس بشراء جزيرة يونانية لاستقبال اللاجئين السوريين ومساعدتهم في بناء مجتمع خاص بهم، وطالبوه بدعم فقراء المصريين.

فبينما لاقت تصريحات ساويرس قبولا بين عدد من المتابعين على تويتر، واعتبروا أنه قد يكون حلا بشكل ما لأزمة بعض السوريين، إلا أن مصريين طالبوا ساويرس بتوجيه خدماته للمصريين وبشكل خاص أهالى الصعيد.

ساويرس خلال مداخلة هاتفية، الأربعاء 2 سبتمبر/ أيلول 2015، ببرنامج "ممكن" على قناة "سي بي سي" المصرية قال "لو باع الأوربيون جزيرة، في دولة مثل اليونان، سنستقبل اللاجئين ونبني لهم مدينة كاملة يعملون على بنائها بأنفسهم".

نجيب ساويرس أحد أثرياء مصر كان قد كتب أيضا تغريدة حول هذا المضمون على موقع تويتر.

وفى تغريدة ثانية اعتبر الفكرة مجنونة، وأعتبر أنها حلا مؤقتا للسوريين حتى يعودا لبلادهم.

ووسط ما يعيشه السوريون من أزمات، انتشرت ردود الأفعال بين المصريين والعرب على تغريدات وتصريحات ساويرس على تويتر، بين مؤيد ومعارض لها.

وبطريقة ساخرة علق الصحفي الفلسطيني ياسر الزعاترة على الاقتراح قائلا:

وطرح مصري فكرة استقبال السوريين في مصر.

بينما رأي أحد المصريين أن أهالي محافظته بالصعيد أولي بالدعم.

ووافقه الرأي حساب آخر.

فيما طالبه أحد المغردين ببناء بيوت لمن تهدمت منازلهم من المصريين.

وعلق آخر قائلا: