"البيت المتصل".. يسهل حياتك ويفكر بدلا عنك

تم النشر: تم التحديث:

في البيت الذكي، عندما تشاهد التلفاز، فإن شاشته تتكيف مع ضوء النهار المتوفر، وما إن يستشعر المكيف بوجودك حتى يقوم بتعديل درجة حرارة المكان، وفي حال خرجت من الغرفة لتتوجه إلى المطبخ ستنطفئ الأجهزة من خلفك تماما.

وبفضل التجهيزات الذكية، تتمتع هذه المنازل بأعين وآذان وحتى بدماغ مؤلف من أجهزة استشعار، ومتحكم دقيق لتحليل البيانات التي يتم جمعها.

في البيت الذكي تقوم الأجهزة بتوصيل عال السرعة بشبكة الانترنت لنقل المعلومات إلى المزودين بالكهرباء أو المتاجر وشركات الخدمات المنزلية.

بوادر القلق حول هذه الأجهزة تنتهك الخصوصية، فالبيانات الشخصية التي تجمعها التجهيزات الذكية قد تشكل منجم ذهب لشركات التسويق التي لن تتجاهلها.