قوات الأمن اللبنانية تخرج معتصمي وزارة البيئة بالقوة

تم النشر: تم التحديث:

بعد قيام السلطات اللبنانية بإخراج المعتصمين في وزارة بالقوة بعد انتهاء المهلة التي وضعها حملة " طلعت ريحتكم" للحكومة لإقالة وزير البيئة محمد المشنوق الثلاثاء 1 سبتمبر/ أيلول 2015 دون تحقيق أيا من مطالب المتظاهرين، ازداد الحديث عن استحالة اقالة الوزير.

صحيفة النهار اللبنانية ذكرت أن ساسة لبنانيون اعتبروا ان الحراك الذي قام به الشباب ربما سيؤدى إلى الفوضى

رئيس مجلس النواب نبيه بري قال إن " دخول الشبان إلى وزارة البيئة هفوة. وأدت إلى تقليل نبض تحركهم واهدافهم".

فيما اعتبر النائب الدرزي وليد جنبلاط أنه من المنطق يقول بأن تكون المعالجة بالهدوء والحوار وبعيداً من "التحريض الاعلامي".
واعتبر جنبلاط ان استقالة الوزير محمد المشنوق "لا تنفع".

اما كتلة "المستقبل" فاعتبرت ان دخول وزارة البيئة يخدم من يتوسل الفوضى "ونرفض الضغط لإقالة أي وزير".

كما ذكرت النهار من أوساط وزارية أن الرئيس تمّام سلام أبلغ المتصلين به أنه لن يقبل تحت أي ظرف من الظروف باستقالة وزير البيئة.

وانه طالب البعثات الديبلوماسية في لبنان بـ"عدم صبّ الزيت على النار".

وكانت قوات الأمن قامت باخراج جميع المحتجين من مقر وزارة البيئة بالقوة مساء الثلاثاء حيث كانوا يعتصمون احتجاجا على عجز هذه الوزارة عن حل مشكلة تراكم النفايات.

وقال الناشط في المجتمع المدني عماد بزي أحد منظمي حملة "طلعت ريحتكم" التي أطلقت الحراك، إن عناصر قوى الأمن "اجبرونا على الخروج بالقوة، طردوا (مراسلي وسائل) الإعلام وقطعوا عنا الكهرباء، ثم دفعونا دفعا من طابق إلى طابق.مضيفا "كان اعتصامنا سلميا لكنهم تعاملوا معنا بعنف".

وكان لا يزال 14 ناشطا داخل مبنى الوزارة بعدما أخرجت قوى الأمن قبل بضع ساعات بالقوة عشرات من الناشطين الذين بدأوا بعيد الظهر اعتصاما داخل الوزارة مطالبين باستقالة وزير البيئة محمد المشنوق.

وقال الناشط مروان معلوف "اجبرونا بالقوة على الخروج"، مؤكدا أن "اعتصامنا مستمر حتى استقالة وزير البيئة".

وذكرت وسائل اعلام محلية ان الوزير المشنوق غادر مكتبه في الوزارةبعد اخراج جميع المحتجين.

ولدى اخراج الدفعة الاولى من الناشطين، اكدت حملة "طلعت ريحتكم" أن شرطة مكافحة الشغب تعرضت "بالضرب" للعديد من ناشطيها.

في موازاة ذلك، اندلعت صدامات قصيرة خارج مبنى الوزارة الواقع في وسط بيروت بين العناصر الامنيين ومئات من الاشخاص الذين تجمعوا تضامنا مع المعتصمين.

وتزامن ذلك مع انتهاء المهلة التي حددتها حملة "طلعت ريحتكم" في الساعة السابعة من مساء الثلاثاء بتوقيت بيروت لاستقالة وزير البيئة وايجاد حل دائم لازمة النفايات المستمرة منذ شهر ونصف شهر.

وقالت الحملة على صفحتها على موقع فيسبوك إن أحد منظميها "لوسيان بورجيلي ومجموعة من الشبان يشاركون في الاعتصام ضربوا في المبنى ولا يزال الاتصال بهم متعذرا".

واكد مسؤول في الصليب الأحمر اللبناني أن مسعفيه "عالجوا في المكان 15 شخصا اخرجوا من المبنى بعد تعرض 14 منهم للضرب واصابة أخر باختناق".
واوضح ان شخصا اضافيا هو لوسيان بورجيلي نقل الى المستشفى.

واقتحام مبني وزارة البيئة جاء قبل ساعات من انتهاء المهلة التي حددتها حملة "طلعت ريحتكم" لاستقالة وزير البيئة وايجاد حل دائم لازمة النفايات المستمرة منذ شهر ونصف شهر.

حول الويب

حملة "طلعت ريحتكم" تمهل الحكومة اللبنانية 72 ساعة لتحقيق مطالبها ...

الآلاف يشاركون في مسيرة داعمة لحركة "طلعت ريحتكم" في بيروت - BBC ...

الآلاف يتظاهرون في شوارع بيروت - أخبار سكاي نيوز عربية

بعد انتهاء مهلة تحقيق المطالب اليوم.. الانظار تتجه الى تحرك 'طلعت ريحتكم' وأخواتها

المتظاهرون يخلون وسط بيروت.. والأمن يعتقل "مشاغبين"