أمريكا تتوعد إيران برد عسكري ما لم تلتزم بالاتفاق النووي

تم النشر: تم التحديث:
OBAMA ANGRY
الرئيس باراك اوباما | JEWEL SAMAD via Getty Images

توعد الرئيس الأمريكي إيران باتخاذ خطوات عسكرية مالم تلتزم بالاتفاق الذي تم في فيينا بخصوص ملفها النووي ورفع العقوبات عنها.

باراك أوباما الذي يحاول اقناع المترددين في الكونغرس بإيجابيات الاتفاق النووي مع إيران، قال في رسالة نشرها البيت الأبيض إن الاتفاق جيد جدا للولايات المتحدة وإسرائيل والمنطقة بمجملها، مضيفا" لدينا هامش واسع من الردود الأحادية والمتعددة الطرف إذا لم تف طهران بالتزاماتها".

الرسالة جاءت في وقت يحتدم فيه الجدل بين مؤيدي الاتفاق ومعارضيه مع اقتراب موعد تصويت الكونغرس في سبتمبر/ ايلول.

ورغم وجود ديمقراطيين في مجلس الشيوخ يرفضون الاتفاق، إلا أنه من غير المرجح أن يتمكنوا من جمع غالبية الثلثين المطلوبة لعدم المصادقة على الاتفاق الذي وقع في 14 يوليو/ تموز بين إيران والقوى الكبرى.