مقتل حفيدة فريمان بسكين "طارد الشياطين"

تم النشر: تم التحديث:
MORGAN FREEMAN
Twitter

ألقت الشرطة الأميركية القبض على مغني الـ “راب” لامار دافينبونت للاشتباه في ضلوعه بقتل حفيدة نجم هوليوود مورغان فريمان طعناً في نيويورك.

وكان دافينبونت طعن ايدينا هاينز - حفيدة فريمان - حتى الموت يوم الأحد 16 أغسطس/آب الجاري، وسط أنباءٍ عن إقدامه على ارتكاب الجريمة تحت تأثير الكوكايين.

وذكر الرجل المُبلغ عن حادث القتل أنه شاهد الجريمة من نافذة منزله الساعة 3 صباحًا، مشيراً إلى أن الرجل الذي طعنها كان يصرخ "اخرجي أيتها الشياطين باسم المسيح اخرجي”.



من جانبه، صرّح فريمان في بيان صحافي، إن “العالم يجهل كم كانت موهوبة وكم كانت ستثري الحياة، لكن نجمها سيظل ساطعًا في قلوبنا".

وكانت تقارير صحافية أشارت إلى وجود علاقة عاطفية تربط فريمان بهاينز (33 عاماً)، سيما أنها ظهرت معه على السجادة الحمراء في عدة مناسبات، إلا أن الممثل البالغ من العمر 77 عاماً نفى وجود علاقة.

حول الويب

مقتل حفيدة الممثل مورغان فريمان طعناً بسكين في نيويورك

العثور على حفيدة مورغان فريمان مقتولة قرب منزلها

مقتل حفيدة الممثل مورجان فريمان طعنا بسكين فى نيويورك

العثور على جثة حفيدة «مورجان فريمان» أمام منزلها

طعنها بالسكين هاتفاً... "أخرجوا منها أيها الشياطين"