"بكتريا" مزعومة تخيف المصريين بعد ارتفاع عدد ضحايا موجة الحر لـ87

تم النشر: تم التحديث:
EGYPT WATER HOT WEATHER
مصريون يهربون من درجة الحرارة المرتفعة | Anadolu Agency via Getty Images

ارتفعت أعداد الوفيات جراء الموجة الحارة التي تشهدها مصر إلى 87 شخصا منذ السبت الماضي، بعدما أعلنت وزارة الصحة عن وفاة 11 ضحية جديدة الخميس.

عدد الوفيات الكبير جراء الموجة الحارة أثار حالة من القلق لدى كثير من المصريين، إذ أعرب بعضهم عن خشيته من أن يكون هذا العدد ناجم عن تفشي فيروسي أو بكتيري وليس بسبب ارتفاع درجات الحرارة.


الصحة تنفي


إلا أن وزارة الصحة قاد نفت في وقت سابق كل ما يتم تداوله عن تسبب الالتهاب السحائي الوبائي (حمى شوكية) أو ڤيروس غامض في وفاة هذا العدد المتزايد.

وأضافت في بيان لها الأربعاء "أن عدد الحالات التي تم تسجيلها في مصر بالإلتهاب السحائي منذ بداية يناير/ كانون الثاني، هذا العام وحتى الآن لا يتجاوز 5 حالات، فيما يتراوح معدل الإصابة السنوي في مصر بالمرض من 25 إلى 30 حالة.

وكان المتحدث باسم وزارة الصحة، الدكتور حسام عبد الغفار، قد نفى في مداخلة تلفزيونية الخميس، ما يتردد عن وجود بكتيريا تسمى "مرسا" وقال خلال مداخلة على فضائية المحور ."إنه لا وجود لمرسا في مصر، مشيرا إلى أنها بكتيريا وليست فيروس، ووجودها في مصر مجرد شائعة”


انتشار مرسا


إلا أن مزاعم ترددت بإغلاق غرف عناية مركزة في 6 مستشفيات في القاهرة الأمر الذي أثار المزيد من القلق.

ويبدو أن مستخدمي الشبكات الاجتماعية دخلوا أيضا على الخط ونقلوا عن أطباء وجود بكتيريا خطيرة تسمى "مرسا" يصيب الجهاز التنفسي، وأن هناك احتمال أنها تنشط خلال موجة الحر الشديدة، التي تمر بها مصر منذ عدة أيام.


موجة حارة منذ أيام


وتشهد مصر هذه الأيام ارتفاعا ملحوظا في درجات الحرارة التي تجاوزت مستوى 40 درجة مئوية في بعض المناطق وزادت نسبة رطوبة الهواء من الإحساس بحرارة الجو.


وقالت الهيئة العامة للأرصاد الجوية إن مصر شهدت أمس الخميس طقسا شديد الحرارة على أغلب أنحاء البلاد، وأن درجة الحرارة العظمى في القاهرة بلغت 37 درجة مئوية في الظل فيما بلغت مستوى 44 درجة مئوية في الظل في محافظات الأقصر وأسوان وقنا في جنوب البلاد.

وجاء في بيان وزارة الصحة أن القاهرة سجلت خمس حالات وفاة يوم الخميس نتيجة الإجهاد الحراري ووزعت بقية الحالات على محافظات الجيزة وسوهاج وأسيوط والمنيا والسويس.

وتنصح الوزارة في بياناتها المواطنين خاصة كبار السن وذوي الأمراض المزمنة كارتفاع ضغط الدم والسكري وأمراض القلب وذوي الاحتياجات الخاصة والأطفال بإتباع الإجراءات الوقائية في ضوء ارتفاع درجات الحرارة وعدم التعرض المباشر لأشعة الشمس وخاصة في أوقات الظهيرة. .

وللتعرف أكثر على البكتيريا ومرسا شاهد الفيديو التالي: