روسيا تسعى لجمع الأسد مع المعارضة ضد "الجهاديين".. والائتلاف يرفض

تم النشر: تم التحديث:
RUSSIA
حوار بين المعارضة السورية وروسيا | Anadolu Agency via Getty Images

رفض الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، أبرز ممثلي المعارضة السياسية في الخارج، اقتراح الكرملين الروسي، بتشكيل ائتلاف جديد مع الجيش السوري ضد الجهاديين.

رئيس الائتلاف خالد خوجة أكد قبل لقائه مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الخميس 13 أغسطس/ آب 2015 في مقابلة مع وكالة انترفاكس الروسية أن الرئيس السوري "أساس المشكلة، وليس له أي دور في مستقبل سوريا".

مشيراً إلى أن الائتلاف الجديد الذي اقترحته روسيا لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) يشمل الجيش السوري وبالتالي الرئيس بشار الأسد.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الحليف التقليدي للأسد، قد أشار في 29 يونيو / حزيران الماضي إلى إمكانية قيام تحالف دولي جديد يضم تركيا والعراق والسعودية، بالإضافة إلى جيش النظام السوري لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية بفعالية أكبر.

وزير الخارجية الروسي يحاول تسويق هذا الطرح لدى دول المنطقة، وناقش لافروف هذه الخطة في الدوحة الأسبوع الماضي، كما فعل في موسكو الثلاثاء، خلال استقباله نظيره السعودي عادل الجبير الذي رفض المبادرة الروسية بشكل قاطع مكررا دعوته لرحيل الرئيس السوري.

ومن المقرر أن يستقبل لافروف الجمعة، وفداً من تجمع مؤتمر القاهرة برئاسة المعارض السوري هيثم مناع، بالإضافة الى الدبلوماسي المصري رمزي عزالدين رمزي مساعد المبعوث الأممي الى سوريا ستافان دي ميستورا.

ويتواجد في موسكو أيضا صالح مسلم رئيس حزب الاتحاد الديموقراطي الكردي، وهو الحزب الكردي الأبرز في سوريا، بعدما ساهم إعلان الكرد إدارة ذاتية مؤقتة في شمال سوريا بجعل الصراع أكثر تعقيدا وإثارة لمخاوف تركيا التي تخشى إقامة حكم ذاتي كردي على طول حدودها مع سوريا.

حول الويب

مفاوضات سوريا - مجرد اجتماع لتلميع صورة روسيا؟ | سياسة واقتصاد ...

الحل السياسي في سورية - مركز سورية للبحوث والدراسات

هيثم مناع : السعودية ستجمعنا للتحضير لمرحلة ما بعد الأسد

"داعش" يتمدد: واشنطن تسعى لهزيمة التنظيم بتحالفات جديدة

معاذ الخطيب يدعو الجهاديين إلى مغادرة بلاده والاهتمام بتنمية دولهم سليمان حاج إبراهيم