صوناً للشرف.. حرم ابنته من الإنقاذ وتركها تغرق

تم النشر: تم التحديث:
DUBAI
Joseph Plotz via Getty Images

لقيت فتاة من جنسية آسيوية تبلغ من العمر 20 عاماً مصرعها غرقاً في أحد شواطئ دبي، بعد أن منع والدها المنقذين من نجدتها "مفضلاً أن يراها ميتة على أن يلمسها غريب”.

وفي تصريح لموقع 7/24 الإماراتي، أشار العقيد أحمد بورقيبة نائب مسؤول شرطة دبي في قسم التحري والإنقاذ، إلى أن "الحادثة أصابته بالصدمة".

وروى العقيد ما جرى، حيث كان بعض الأطفال يسبحون على الشاطئ عندما بدأت الفتاة بالصراخ وطلب المساعدة، بينما هرع رجلان من فرقة النجدة لمساعدتها على الفور، لكن والدها تدّخل معلّلاً أن لو غريباً لمسها فسوف "يلوّث شرفه".

ووصف العقيد الرجل بأنه "قاوم بشدّة" وقام بجذب الرجلين اللذين حاولا مساعدة ابنته من الماء، قائلاً "أفضل أن أراها ميتة على أن يلمسها غريب”.

وذكر بورقيبة أن الفتاة كانت ستكون على قيد الحياة الآن لولا والدها، مشيراً إلى أن الرجل في قبضة السلطات الأمنية حالياً تمهيداً لمحاكمته.

حول الويب

أب أسيوي يترك ابنته تغرق بأحد شواطئ دبي ، كيْ لا يلمسها رجل

أب يمنع فرق الإنقاذ من انتشال ابنته من الغرق: «تموت ولا يمسها رجل غريب»

«إسعاف دبي» تسجل 63 حادث غرق العام الماضي

دبي: شابان يختطفان فتاة ويغتصبانها في سيارة

3 مواطنين أنقذوا 4 أطفال من الغرق في رأس الخيمة

بالفيديو..لعبة تنقذ رضيعة سحبتها الأمواج إلى عرض البحر