صحيفة "الوسط" البحرينية تستأنف الصدور بعد إعلان التزامها بقوانين البلاد

تم النشر: تم التحديث:

بعد توقف ليومين قررت السلطات البحرينية مساء السبت 8 أغسطس/ آب 2015 السماح لصحيفة معارضة باستئناف نشاطها والتأكيد على التزامها بالقانون.

وقالت وكالة أنباء البحرين إن " هيئة شؤون الإعلام " سمحت لصحيفة الوسط بإعادة استئناف نشاطها والتداول بعد أن تم اتخاذ الاجراءات في هذا الشأن وتأكيد الصحيفة على التزامها بالعمل وفق قانون البلاد.

كما دعت "الهيئة" المؤسسات الصحافية والإعلامية إلى الالتزام بالأنظمة والقوانين والعمل على الحفاظ على "المكتسبات الوطنية" "ووحدة المجتمع وتماسكه"، وبما لا يؤثر على العلاقات الخارجية لمملكة البحرين، بجانب الالتزام بحرية الرأي والتعبير المسئولة والتي كفلها دستور مملكة البحرين.

وكانت "الهيئة" أوقف صدور الصحيفة "لمخالفتها القانون وتكرار نشر وبث ما يثير الفرقة بالمجتمع ويؤثر على علاقات مملكة البحرين بالدول الأخرى".

وتوقف صدور صحيفة الوسط اليومية المستقلة وهي صحيفة المعارضة الرئيسية بالبحرين لفترة قصيرة في عام 2011 وعزل كبار العاملين فيها وحوكموا في أعقاب احتجاجات مناهضة للحكومة.