سعودي يبلغ من العمر 21 عاما نفذ الهجوم على مسجد أبها

تم النشر: تم التحديث:
DASH
social media

كشفت وزارة الداخلية السعودية السبت 8 أغسطس/ آب 2015 اسم منفذ التفجير الانتحاري الذي استهدف مسجد قوت الطوارئ بمدينة أبها السعودية الذي خلف قتلى وجرحى.

وقالت إن منفذ التفجير شاب سعودي يبلغ من العمر 21 عاما، يدعى يوسف بن سليمان بن عبد الله السليمان.

التفجير أوقع 15 شخصا، 4 عمال من بنغلادش و11 شرطيا سعوديا و30 مصابا.

تنظيم الدولة نشر مساء الجمعة تسجيلا صوتياً وصورة قال إنهما لمنفذ العملية.

التسجيل كتب عليه عنوان المكتب الإعلامي "بولاية الحجاز" ووصية "أبو سنان النجدي".

وقال النجدي إن السبب في العمليات التفجيرية التي تضرب السعودية هو مشاركتها " المجوس والصليبيين" في الحرب على ما اسماه" أهل السنة في العراق والشام".

كما هدد بالمزيد من العمليات التفجيرية التي تستهدف عناصر الأمن داخل الأراضي السعودية رداً على ضرباتها لتنظيم "داعش".

ومنذ 3 أشهر وتتعرض السعودية لهجمات تنظيم الدولة الإسلامية والتي استهدفت عدة مساجد من قبل، فيما تشن أجهزة الأمن السعودية حملة شرسة على الخلايا النائمة التابعة للتنظيم في الداخل السعودي.