تركيا تجمد أموال علي عبد الله صالح وعبد الملك الحوثي

تم النشر: تم التحديث:
YEMENI PRESIDENT ALI ABDULLAH SALEH
تركيا تجمد أموال علي عبد الله صالح | - via Getty Images

جمدت تركيا رسمياً الجمعة 7 أغسطس / أب 2015، أموال الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، وعدد من قادة الحوثيين المتحالف معهم.

وكالة الأناضول للأنباء التركية أوضحت أن القرار يأتي في إطار التزام تركيا بالعقوبات التي أقرتها الأمم المتحدة ضد صالح وقادة الحوثيين.

القرار يطال الرئيس السابق وابنه أحمد علي عبد الله صالح، وزعيم التمرد عبد الملك الحوثي وقائدين حوثيين آخرين هما عبد الله يحيى الحكيم وعبد الخالق الحوثي
.
وبحسب القرار سيتم تجميد كافة الأصول والحسابات المصرفية، والقيم المالية الأخرى بما فيها الخزائن المستأجرة في البنوك باسم الأشخاص القانونيين والحقيقيين.

مجلس الأمن الدولي كان قد فرض في إبريل/ نيسان الماضي عقوبات على علي عبد الله صالح الذي لا يزال حتى الأن يسيطر على وحدات في الجيش، والمتحالف مع المتمردين الحوثيين في اليمن، وقد أطلقوا العام الماضي هجوماً واسع النطاق مكنهم من السيطرة على العاصمة صنعاء وعلى أجزاء شاسعة من البلاد مرغمين الرئيس عبد ربه منصور هادي على الفرار إلى السعودية.

وفي 26 اذار/ مارس بدأ تحالف تقوده السعودية توجيه ضربات جوية لمنع المتمردين وحلفائهم من إحكام سيطرتهم على اليمن.

وبحسب تقرير للأمم المتحدة فإن صالح الذي ظل في السلطة 33 عاماً قبل أن يضطر للتنحي إثر انتفاضة شعبية عام 2012، استفاد من الفساد لجمع ثروة تقدر ما بين 32 و30 مليار.



حول الويب

القصة الكاملة لملاحقة أموال صالح المهرّبة - العربي الجديد

انقرة تجمد اموال علي عبد الله صالح