4 ملايين دولار ديون أثرياء سعوديين لمستشفيات فرنسية.. ومطالبات بدفعها

تم النشر: تم التحديث:
WEALTHY SAUDI
طبيب فرنسي يطالب أثرياء سعوديين بتسديد فواتير علاجهم | Celia Peterson via Getty Images

نشر طبيب فرنسي تغريدة يطالب فيها أثرياء سعوديين بدفع مبالغ متأخرة تقدر بملايين الدولارات لقاء علاجهم في مستشفيات العاصمة باريس.

التغريدة التي أطلقها باتريك بيلو، وهو طبيب مختص في الإسعافات، وصحفي في الأسبوعية الساخرة “شارلي إيبدو”، أثارت موجة من الجدل - شارك فيها أكثر من ألفين من متابعيه- حول الديون الصحية المترتبة على أثرياء سعوديين وتبلغ قيمتها نحو 4 ملايين دولار.

بدورها، أجرت صحيفة ”الإندبندت” تحقيقا عن الأمر ونقلت عن مسؤولين في قطاع الصحة الفرنسي، تأكيدات عن ذلك، وأضافت أن المستحقات المالية على الأجانب -ومن ضمنهم السعوديين- الذين تلقوا خدمات طبية في مستشفيات فرنسية بلغ نحو 130 مليون دولار بنهاية هذا العام.

وكانت صحيفة "شارلي إيبدو" التي يعمل فيها الطبيب الفرنسي، قد نشرت رسوما ساخرة عن الرسول (صلى الله عليه وسلم)، وتعرضت لهجوم دامٍ شنه 3 مسلحون مجهولو الهوية على مقرها بداية العام، وأوقع 12 قتيلاً، بينهم أربعة من أبرز رسامي الكاريكاتير فيها.

وقالت “الاندبندنت” أنه فيما يتعلق بالسعودية والدول الأخرى في الشرق الأوسط، تبدو الحكومة الفرنسية مترددة في متابعة هذه المطالبات المالية المستحقة على الأثرياء حتى لا تتأثر الصفقات الكبرى التي تجريها مع هذه الدول.

وبنهاية شهر يونيو / حزيران الماضي، وقعت الرياض وباريس صفقات للتسليح وصادرات أخرى بقيمة 10.8 مليار يورو.