إحباط محاولة لتهريب إحدى لوحات بيكاسو

تم النشر: تم التحديث:
PICASSO HEAD
ASSOCIATED PRESS

أعلن مسؤولون فرنسيون سلطات الجمارك في البلاد تحفظت على لوحة للفنان الإسباني بابلو بيكاسو تبلغ قيمتها 25 مليون يورو (27 مليون دولار)، في ظل مخاوف من نقلها خارج إسبانيا في تحدٍ لأمر قضائي بحظر تصديرها.

وقالت إدارة الجمارك في بيان إنه تم مصادرة لوحة "رأس شابة (Head of a Young Woman)” التي ترجع إلى عام 1906، والمملوكة للمصرفي الإسباني خايمي بويتن، في 31 يوليو/تموز من على متن سفينة راسية في ميناء كالفي بجزيرة كورسيكا.

وقال متحدث إن الضباط صعدوا على متن السفينة بعد أن تلقت السلطات الفرنسية في كورسيكا طلباً للسماح بتصدير اللوحة إلى سويسرا، ومن غير المعروف كيف انتهى الحال باللوحة في كالفي.

وفي مايو/أيار رفضت المحكمة العليا في إسبانيا طلباً من بوتين - نائب رئيس مجلس الإدارة السابق لمجموعة سانتاندير المصرفية - بتصدير اللوحة إلى لندن بناءً على طلب دار مزادات كريستيز.

وقالت الجمارك الفرنسية إنها تحفظت على اللوحة لحين صدور طلب متوقع بإعادتها إلى إسبانيا.

وأيد حكم قضائي في مايو/أيار القرار السابق لمحكمة اودينيسيا ناشونال في إسبانيا التي أعلنت اللوحة ثروةً وطنية.

حول الويب

ضبط لوحة لـ"بيكاسو" تفوق قيمتها 25 مليون يورو على جزيرة فرنسية ...

الجمارك الفرنسية تضبط لوحة لبيكاسو قبل تهريبها لسويسرا

متحف باريسي يعرض بيع لوحة لبيكاسو