عدن تستقبل نائب الرئيس وعددا من الوزراء والمسؤولين

تم النشر: تم التحديث:
ADEN
المقاومة الشعبية تسيطر على مدينة عدن | STR via Getty Images

احتفى حلفاء الخليج في اليمن بوصول نائب الرئيس إلى مدينة عدن الجنوبية ، قادما مع وزراء ومسئولين من الرياض، على متن طائرة عسكرية سعودية.

خالد بحاح الذي يشغل أيضا منصب رئيس الحكومة عاد إلى عدن كبرى مدن الجنوب اليمني عقب استعادتها القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي مؤخرا بعد قتال دام اربعة أشهر مع "أنصار الله" الحوثيين.

يمنيون تداولوا صور الوفد الحكومي أثناء وصوله إلى مطار عدن التي التي يبدو أنها ستصبح عاصمة الأمر الواقع، وأعدوا ذلك نصرا، بينما لم يُعلق أنصار الحوثيين والرئيس اليمني السابق على ذلك .

وصول نائب الرئيس اليمني خالد بحاح إلى عدن برفقة ستة وزراء

‎Posted by ‎ياسر حسن‎ on‎ 1 أغسطس، 2015

وقال بحاح للصحافيين عند وصوله إن عودته جزء من تحرير عدن وتطبيع الحياة فيها. وأضاف: سأبدأ بزيارة الجرحى، لكنه لم يتحدث متى سيعود الرئيس عبده ربه منصور هادي إلى عدن لممارسة مهامه منها.

وغادر بحاح مدينة عدن بعد زيارة استمرت ست ساعات زار فيها عددا من المديرات واطلع على حجم الدمار الذي حل بالمدينة

ويعتقد يمنيون كُثر أن الخطوة الأولى للتحالف الذي تقوده السعودية تأمين عدن وجعلها مركزا عسكريا وسياسيا، وقاعدة تُدير منها الحكومة والقيادات العسكرية البلاد. يتبعها مجابهة الحوثيين وفرض سلطة الدولة على كل المدن اليمنية.

وإلى عدن وصلت طائرة سعودية وأخرى قطرية تحملان مواد إغاثية ومساعدات إنسانية.

وتسيطر جماعة الحوثيين وموالون للرئيس اليمني السابق على غالبية المدن اليمنية، لكنهم بدأوا بالتراجع بسبب ضعف قدراتهم العسكرية.